أعشاب وتوابل تحميك من لدغات البعوض.. تعرف عليها - شبكة أهاليل للمتعة والفائدة

أعشاب وتوابل تحميك من لدغات البعوض.. تعرف عليها

شبكة أهاليل للمتعة والفائدة-- لمنع لدغات البعوض.. تناول هذه الأعشاب والتوابل!

أعشاب وتوابل تحميك من لدغات البعوض.. تعرف عليها


من منا لا ينزعج من البعوض ولدغاته، بل ويكره فصل الصيف بسبب هذه الحشرة المزعجة؟

ينتشر البعوض في فصل الصيف ومع ارتفاع درجات الحرارة، وتكثر لدغاته المزعجة والقادرة على نقل الأمراض من شخص لآخر.

لكن لحسن الحظ أصبح من الامكان الحماية من تلك اللدغات، وفق دراسة حديثة أوصت بتناول بعض الأعشاب والتوابل التي بإمكنها أن تكون الحل الأمثل لمنع لدغة البعوض.

بحسب تقرير نشرته صحيفة "تلغراف" البريطانية. نفّذ خبراء من جامعة "جونز هوبكنز" تجربة معقدة في ساحة اختبار بحجم حلبة التزلج على الجليد في زامبيا لمعرفة من هم الأشخاص الأكثر جاذبية للبعوض.

في هذه التجربة، طلب الفريق من ستة أشخاص النوم في خيام فردية تحتوي على أنبوب يضخ الرائحة الليلية في مصيدة للبعوض خاضعة للمراقبة.

ووجدوا أن البعوض ينجذب باستمرار إلى روائح الأشخاص الذين تنبعث منهم الأحماض الكربوكسيلية التي ربما تنتجها ميكروبات الجلد، ولكن تم صد البعوض من قبل شخص لديه مستويات مرتفعة من الأوكاليبتول.

الحل في الأوكاليبتول فهو أقل جاذبية للبعوض

لمنع لدغات البعوض.. تناول هذه الأعشاب والتوابل!
الأوكاليبتول هو مكون عطري للعديد من النباتات والأعشاب، مثل حبق الراعي، والريحان الحلو، وإكليل الجبل، والمريمية، والهيل، وهو عنصر شائع الاستخدام في معجون الأسنان وغسول الفم. 

قال الدكتور كونور ماكمينيمان، الأستاذ المساعد في معهد جونز هوبكنز لأبحاث الملاريا، أن الدراسة تشير إلى أن فكرة المستويات العالية من الأوكاليبتول في رائحة الجسم قد تجعل صاحبها أقل جاذبية للبعوض وبالتالي التخلص من لدغاته المزعجة.

بالإضافة إلى إنتاج رائحة قوية، يعتقد الخبراء أن الأوكاليبتول قد يعمل أيضاً كعامل إزالة الروائح، الذي يعمل على تحييد أو إخفاء المواد الكيميائية الأخرى التي تجذب البعوض، مثل الأحماض الكربوكسيلية.

المصدر

رابط مختصر : http://ahaleel.com/l/242

مقالات ذات صلة